التخطي إلى المحتوى

خبراء في علم المناعة .عالم مناعة يقيّم على ضرورة تطعيم المتعافين من كوفيد 19 .بالفعل هل يحتاج الاشخاص الذين اصيبو فيما مضي بفيروس كورونا الي ضرورة الالتحاق بصفوف الطوابير التي تريد اخذ اللقاح . ويؤكد ذلك خبراء في علم المناعة

و هل يحتاج الأشخاص الذين أصيبوا بعدوى الفيروس التاجي المستجد إلى التطعيم العديد من التساؤلات يطرحها العقل البشري .و الفترة المناسبة للتطعيم ضد المرض متي يستطيع ان ياخذها الانسان .

و تحدث الدكتور ” نيقولاي كريوتشكوف “ناصحا في تقريرة الطبي وتم اذاعة الخبر عبر التحدث للراديو “سبوتنيك”، إلى أنه لا حاجة للإسراع في التطعيم. حيث يعتقد الخبراء أنه خلال 6-7 أشهر بعد الشفاء من المرض تعمل مناعة خاصة في الجسم على المقاومة . وهذه المناعة تنشأ لدى غالبية الأشخاص الذين تعافوا من “كوفيد-19″، مع توفر حماية كافية لهم .

وقد اكد الدكتور “بانه ينصح الأشخاص الذين تعافوا من المرض بعدم التطعيم بعد مضي فترة قصيرة على شفائهم. لأنه بعد الشفاء من المرض تنشط مناعة خاصة تستمر 6-7 أشهر، تكفي لحماية الجسم من الفيروس “.

ولكن اضاف في نفس الوقت . بعد مضي فترة معينة يجب حماية وتعزيز هذه الحماية المضادة للفيروس التاجي المستجد. واكد انه بدأت للتو الدراسات في هذا الاتجاه، لذلك ليس هناك ما يوضح كيفية استخدام اللقاحات الموجودة في مثل هذه الحالات.

وتحدث بانه قد تجري العديد من التعديلات على تعليمات للاستخدام لاحقا. ووفقا لرأي العديد من الخبراء،انه من الضروري الحصول على التطعيم بعد مضي 6-9 أشهر على الشفاء من “كوفيد-19″، وقد تطول الفترة إلى 10 أشهر.

وتحدث الدكتور بانه سيكتفي الشخص بجرعة واحدة من اللقاح المضاد للفيروس التاجي المستجد لتعزيز مناعة الجسم. والتغلب علي المرض المنتشر في البلدان والعالم ككل .

وينصح العديد من الخبراء . بضرورة إجراء تحليل دم للتأكد من وجود الأجسام المضادة بعد مضي شهر على الشفاء من المرض، أو بعد ستة أشهر من التطعيم.لحماية الشخص من الفيروس والتاكد من الشفاء التام .

وسنوافيكم بكل ما هو جديد عبر – اخبار نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *